تحذير فيروس في أجهزة ماك يستخدم خدع الويندوز القديمة لإختراق جهازك

- الإعلانات -

تحذير فيروس في أجهزة ماك يستخدم خدع الويندوز القديمة لإختراق جهازك

كما نعلم ان انظمة ماك آبل تعتبر من الحواسيب الأكثر آمناً وليس من الطبيعي أن يكون هناك مشاكل أمنية في أجهزة ماك، ولكن أدت شعبيتها المتزايدة في الأونة الاخيرة خاصتاً من قبل المصممين والمحترفين لما توفره من إستقرار في العمل ، إلي إستهداف هذه الأجهزة والسعي إلي إختراقها من قبل قراصنة الإنترنت .

مهاجمين أجهزة ماك يبحثون الآن في إستخدام التقنيات التي كانت تجدي نفعاً في إستهداف أنظمة ويندوز قبل بضع سنوات ، حيث كما نعلم شركة ميكروسوفت عملت علي الإهتمام وزيادة الآمان بشكل ملحوظ في أحدث إصداراتها وهو ويندوز 10 .

- الإعلانات -

الطرق الجديدة التي يجري استغلالها لنشر البرامج الضارة على أجهزة ماك كانت معروفة من قبل في نظام التشغيل ويندوز Windows ، النتائج الأخيرة تثبت ذلك حيث ظهرت بعض البرمجيات الخبيثة الجديدة ، تسعى لاستغلال العيوب التي لا تتضمنها أجهزة ماك، ولكنها تستهدف هذه الأجهزة بشكل مباشر .

خدعة الوورد القديمة الان في أجهزة ماك آبل

تم اكتشاف أول شكل من أشكال البرامج الضارة عن طريق شركة Objective-See حيث تستغل هذه الثغرة خطأ معروف في نظام التشغيل ويندوز ، وهي إستغلال وحدات الماكرو في الوورد . حيث يتم زرع العديد من الملفات مع رمز خفي تستهدف مستخدمي أجهزة ماك.

وسط المقالة

تحذير فيروس في أجهزة ماك يستخدم خدع الويندوز القديمة للوصول الي اللاب توب
تحذير فيروس في أجهزة ماك يستخدم خدع الويندوز القديمة للوصول الي اللاب توب

ولكن مثلما هو الحال في ويندوز ، هذا الشكل من البرامج الضارة . عند فتح الملف مع هذا الرمز، يتم عرض تنبيه للمستخدم، الذي يجب أن يقوم بالسماح لوحدات الماكرو ليتم تنفيذها وإصابة جهازك لذلك تحقق جيداً قبل إعطاء الإذن لأي ملف يطلب ذلك علي جهازك .

المشكلة تحدث فقط عندما يتم تمكين وحدات الماكرو هذه والسماح بها ، مما يؤدي الي زرع البرامج الضارة بداخلها وسرقة بيانات المستخدمين بسهولة .

ايضاً تم الكشف عن الشكل الثاني من الهجمات من قبل الباحثين ، وهو يعتبر أكثر تقدماً من الطريقة السابقة ، حيث يستخدم تطبيقات عادية للهجوم مما يدفع المستخدمين الي تثبيت التطبيقات الأخري علي امل جعل جهاز ماك أفضل .

أيضا هذا الهجوم معروف في انظمة ويندوز، وتم إستخدامه لسنوات عديدة. وتؤدي هذه التطبيقات في وقت لاحق إلى سرقة بيانات المستخدم والتي ترسل إلى المهاجمين.

كل هذه الهجمات وأشكال البرامج الضارة ليست شيئا جديدا. وقد استخدمت لسنوات عديدة في أنظمة ويندوز، لذلك نحذر مستخدمي أجهزة ماك آبل من هذه الهجمات .

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. AcceptRead More